أحكام مشددة فى قضية خطف بنات شبرا الخيمة

أسدلت محكمة جنايات طنطا الدائرة الأولى اليوم الثلاثاء الستار على قضية خطف بنات شبرا الخيمة ، وإجبارهم على ممارسة أعمال الدعارة.

واختطاف طفلتين كرها عنهما، وقيام المتهمين الأول والثاني بهتك عرضهما وإجبارهما بالاشتراك والمتهمة الثالثة على الدعارة والعمل فى محل خمور.

المشهورة بالاتجار فى البشر.

قضت المحكمة بالسجن على المتهم الأول “جرجس م ج ذ” 23 سنه

صاحب محل ملابس مقيم بشبرا الخيمة – قليوبية بالسجن المشدد 5 سنوات.

ومعاقبة المتهم الثانى “أبانوب ن أ ر” 23 سنه نقاش، والمتهمة الثالثة “سيدة ع س” 55 سنه  بائعة خضروات.

المقيمة بدائرة مركز الخانكة – قليوبية، بالسجن المشدد 3 سنوات.

وذلك فى القضية رقم 14477  لسنة 2017 جنايات قسم ثان شبرا الخيمة والمقيدة برقم 1268 لسنة 2017 كلى جنوب بنها.

صدر الحكم برئاسة المستشار جمال عقرب  وعضوية المستشارين سامى بريك، وأيمن الصحن  بأمانة سر المحمدى الباجور.

وتم إحالة أوراق المتهمين “جرجس مرزوق جدعون ذكا 23 سنة صاحب محل ملابس مقيم شبرا الخيمة – قليوبية.

وأبانوب نصر أمين رياض 23 سنة نقاش، مقيم دائرة ثان شبرا الخيمة، وسيدة عبد سالم سلامة 55 سنة بائعة خضروات.

مقيمة بدائرة مركز الخانكة – قليوبية”، لمحكمة الجنايات فى القضية رقم 14477 لسنة 2017 جنايات قسم ثان شبرا الخيمة.

والمقيدة برقم 1268 لسنة 2017 كلي جنوب بنها، لقيام المتهم الأول بخطف عن غير تحايل ولا إكراه المجني عليهما الشقيقتان.

تقي س. ع ، ونورهان س ع واللتان لم تبلغا من العمر الثمانية عشرة سنة ميلادية.

بأن قام باقتيادهما إلى المحل الخاص به وحجزهما ، ثم قام باقتيادهما إلى مسكن المتهمة الثلاثة قاصدا بذلك قطع صلتهما بأهلهما.

وقد اقترنت تلك الجناية بالجريمة الثانية، هتك عرض المجني عليهما الطفلتين بالقوة والتهديد.

بأن تحسس أجزاء حساسة من جسد المجني عليها الأولى حيال غيابها عن الوعي وقبل الثانية وصفعها على وجهها.

وهددوهما بالادعاء كذبا أمام أهليتهما انهما حضرا إليها برضائهما وذلك على النحو المبين بالتحقيقات.

وقام المتهمان الثاني والثالثة بالخطف بنفسهما وأخرى مجهولة من غير تحايل ولا إكراه المجني عليهما الطفلتين “تقى، نورهان”.

بأن اقتادهما الثانى والمجهولة إلى مسكن الثالثة وحجزهما فيه قاصدين بذلك انتزاعهما من بيتهما وقطع صلتهما بأهليتهما.

وقدمت النيابة العامة قائمة بأدلة الثبوت شهادة الطفلة الأولى تقي سعيد  عبده محمد وشهدت بأنها حال سيرها بالطريق العام.

رفقه الشاهدة الثانية استوقفهم المتهم الأول حال قيادته “توك توك” وعرض عليهما ايصالهما إلى اهليتهما لكونه على علاقة جيدة بها.

إلا أنه لم يقم بذلك واقتيادهما إلى المحل الخاص به وحجزهما فيه وتحسس مواطن العفة من جسدها وقبل شقيقتها.

الشاهدة الثانية عنوة، وفى اليوم التالي لذلك اقتادهما مرة أخرى إلى إمرأة مجهولة وحجزتهما بمسكنها

ثم قاما بتسليمهما للمتهمة الثالثة وذلك لاستغلالهما فى ممارسة اعمال الدعارة والفجور إلا انهما رفضا الانصياع لذلك وتمكنا من الهرب.

وأيدت الشاهدة الثانية نورهان سعيد عبده محمد اقوال الشاهدة الأولى.

كما جاء فى شهادة الرائد احمد سامي عفيفي رئيس مباحث قسم ثان شبرا الخيمة بأن تحرياته السرية اهتدت إلى صحة الواقعة.

وارتكاب المتهمون وأخرى مجهولة لها قاصدين بذلك خطف المجني عليهما واستغلالهما جنسيا فى اعمال الفجور والدعارة.

 

ودونت النيابة العامة ملاحظات فى قائمة أدلة الثبوت جاء بها فتحت المتهمة الثالثة محل للفجور واعمال الدعارة.

واستخدمت المجني عليها الطفلتين “تقى، نورهان” فى ارتكاب الفجور والدعارة بالقوة والتهديد على النحو المبين بالتحقيقات.

واستبقت المجني عليهما الطفلتين بغير رغبتهما فى محل فجور ودعارة وكان ذلك بالقوة  والتهديد على النحو المبين بالتحقيقات.

 

 كانت محكمة جنايات طنطا الدائرة الاولى برئاسة المستشار جمال عقرب، وعضوية المستشارين سامى بريك، وأيمن الصحن، وأمانة سر المحمدى الباجورى.

قد قررت قد تداولت نظر القضية وقررت حجزها لجلسة 3 يوليو المقبل للنطق بالحكم.

وتم إحالة أوراق المتهمين لمحكمة الجنايات فى القضية رقم 14477  لسنة 2017 جنايات قسم ثان شبرا الخيمة.

والمقيدة برقم 1268 لسنة 2017 كلى جنوب بنها.

ودونت النيابة العامة ملاحظات فى قائمة أدلة الثبوت جاء بها فتحت المتهمة الثالثة محلا للفجور وأعمال الدعارة.

واستخدمت المجنى عليها الطفلتين “تقى، نورهان” فى ارتكاب الفجور والدعارة بالقوة والتهديد على النحو المبين بالتحقيقات.

واستبقت المجنى عليهما الطفلتين بغير رغبتهما فى محل فجور ودعارة وكان ذلك بالقوة والتهديد على النحو المبين بالتحقيقات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: