أختراع غربي يحاكى السجود لضخ الدم لفقرات الظهر

كتب – مصطفى القاضى:

أختراع غربي، لجهاز رياضي للعمود الفقري .. لتحسين ضخ الدم للغضاريف ومنع الام الفقرات والأصابة بالتيبس .. والأطباء والعلماء ينصحون المسلمين بالأطالة بالسجود، ويؤكدون أن تمارين وحركات الصلاة لدى المسلمين هى الأفضل,

وأعلن الدكتور عزت كامل رئيس قسم العظام جامعة عين شمس اليوم يجب علينا كمسلمين ان نحاول إطالة السجود والركوع.

شاهد الفيديو على قناة موقع القليوبية أون لاين لترى الجهاز وترى مايفعله السجود!

لا إله إلا أنت سبحانك ماعبدناك حق عبادتك !

شاهد الفيديو التالى يعرض أختراع جهازا رياضيا للعمود الفقري .

أختراع غربي يحاكى السجود لضخ الدم لفقرات الظهر

لمشاهدة المزيد من الفيديوهات على قناة القليوبية أون لاين – الأخبارية أضغط على الرابط التالى لـ-قناة القليوبية أون لاين

ويضيف أن الأبحاث العلمية الحديثة التى اجراها غير المسلمين فى امريكا والدول الغربية على الحركات والتمرين التى يفعلها المسلم أثناء أداء فريضة الصلاة.

ثبت انها أفضل وأفيد أنواع التمارين، للإنسان على الإطلاق وبصفة خاصة للعمود الفقرى.

وصرح الدكتور كامل لموقع القليوبية أون لاين منذ قليل أن الباحثين وجدوا أن المسلمين أثناء الصلاة يحركون المفاصل والعضلات.

وبالتالى يتفادى كل منهم إصابة عضلاته بالضمور وإصابة المفاصل بالتيبس.

كما أنها تقوى العضلات وتحافظ على أقواس العمود الفقرى.

ولقد أثبتت الأبحاث العلمية الحديثة أن حركات الصلاة تعالج مشاكل الظهر والعمود الفقرى.

خاصة وضع السجود الذى يعد أفضل وضع ممكن أن يتخذه الإنسان للتخفيف من آلام الظهر.

وتكون ناتجة عن الضغط على الأعصاب، كما هو الحال فى حالات الانزلاق الغضروفى وغيرها.

ففى حالة السجود تصبح أقواس العمود الفقرى تكون فى وضعها الطبيعى.

ولا يكون هناك أى ضغط على الأعصاب الخارجية من بين كل فقرة والفقرة التى تليها.

وبذلك يمكن لمن يعانى من مشاكل وآلام وانزلاق غضروفى، وعرق النسا، وغيرها من حالات الضغط على الأعصاب أن يتخذ وضع السجود عند اشتداد حدة الحالة عليه للتخلص من الأوجاع.

رأى العلماء بعد أختراع غربي يحاكى السجود

والعلماء يؤكدون أن الصلاة المنتظمة تخفف آلام أسفل الظهر.

حيث اكد باحثون بجامعة بينجهامتون أن الحركات المنتظمة خلال أداء المسلمين للصلوات الخمس تخفف آلام أسفل الظهر، وتسهم في القضاء على الإجهاد البدني والقلق.

وأكدت خبيرة العلاج الطبيعى هالة عبد الحكيم إن العلاج الطبيعي المطلوب لتخفيف آلام المفاصل والفقرات، قائمٌ في معظمه على الحركات المنتظمة التي يؤديها المسلم أثناء الصلاة.

فهى حركات وتمارين تساعد على عملية شد واستطالة العضلات في الركوع والسجود، وتخفيف آلام المفاصل والعمود الفقري.

زيارتك على اليوتيوب والاشتراك فى القناة موقعنا تسرنا.

شاهد كل جديد وحصري على  >>قناة القليوبية أون لاين<<

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: