موهبة ابن كفر سعد القرآن ويفضل رعاية والده

موهبة جديدة بمحافظة القليوبية التى بها العديد من حفظة القرآن الكريم فى قرية   كفر سعدبمدينة بنها القارئ أحمد سليمان رفاعى.

يبلغ من العمر 30 عاما تربى منذ صغره على حب أهل قريته وقراءة القرآن حتى أشتهر بالمنطقة بصاحب الحنجرة الذهبية.

يحب الاستماع لجميع القراء ونشأ على حب أهل القرآن يقول : حفظى للقرآن منذ صغرى يرجع لوالدتى رحمها الله ووالدى.

حيث كنت دائما استمع الى نصائحهما والفضل لهما ويوضح بان كتاب القرية كان شيء أساسي فى حياته.

ورعاية شيخه رفعت زغارى الذى علمه احكام التجويد مضيفا بان التحاقه بالتعليم الأزهري كان له دور فى تنمية الموهبة لديه.

ودعوات والده بأن يكون نجله من أهل القرآن وعن سبب شهرته بقراءة القرآن.

قال : حدث له موقف لن ينساه طوال حياته هذا الموقف كان السب بمعرفة أهل قريته به.

وهو غياب الشيخ الذى سوف يتلو القرآن اثناء احتفال القرية بالمولد النبوى الشريف.

 جلس مكانه وقرأ بعض آيات من القرآن الكريم حتى انبهر جميع الحضور وعن امنياته قال اعتمادي قارئا بالإذاعة والتليفزيون.

اظهر المزيد
إغلاق